الرئيسية مقالات و تحليلات

مخلفات الإرهاب في العراق..أكثر من 125 مقبرة جماعية

الرئيسية مقالات و تحليلات آخر تحديث: 20th نوفمبر 2017 |

كشفت مؤسسة الشهداء الحكومية عن وجود أكثر من 125 مقبرة جماعية في العراق لضحايا العمليات الإرهابية التي نفذها تنظيما القاعدة وداعش منذ عام 2003. وقال مسؤول دائرة المقابر الجماعية في المؤسسة ضياء كريم في تصريح لـ”راديو سوا” إن هناك مواقع تضم أكثر من مقبرة جماعية مثل موقع سبايكر الذي يضم 14 مقبرة، وموقعين في الحويجة يضمان 36 مقبرة جماعية.

ووجه كريم نداء إلى الحكومة العراقية والمجتمع الدولي والمنظمات الإنسانية لدعم الجهود لفتح هذه المقابر. وقال إن قلة الأموال والتجهيزات والدعم اللوجستي من أهم المعوقات التي تحول دون فتحها، فضلا عن قلة الموارد البشرية واللقاحات التي يحتاجها فريق العمل للسلامة المهنية.

المتحدث باسم مفوضية حقوق الإنسان العراقية علي البياتي قال لـ”راديو سوا” إن عدد المقابر الجماعية منذ سيطرة داعش على مناطق في البلاد بلغ 74 مقبرة، مشيرا إلى أن الرقم قابل للزيادة بسبب عدم تمكن الجهات المعنية من فتح جميع المقابر.

وأوضح أن مقبرة معسكر سبايكر في محافظة صلاح الدين ومقبرة منطقة الخسفة جنوب الموصل تضمان العدد الأكبر من جثث ضحايا الإرهاب والتي قدرها بالآلاف.

النائب عن قضاء سنجار حجي كندور خلف أكد وجود 11 مقبرة جماعية في قرية كوجو وخمس مقابر أخرى في قرية حردان لم يتم الكشف عنها حتى اليوم.

وأضاف لـ”راديو سوا” أن أقارب الضحايا ينتظرون بفارغ الصبر الكشف عن هويات ذويهم وسط غياب جهود الحكومة المركزية وإقليم كردستان وحتى المنظمات الإنسانية، حسب تعبيره.

وأكدت مؤسسة الشهداء الحكومية استعدادها لإرسال فريق فني إلى قضاء سنجار لفتح المقابر الجماعية ومعرفة هويات الضحايا، بحسب كريم الذي أكد أن المؤسسة وثقت جميع المقابر الجماعية في قضاء سنجار وحاولت سابقا فتحها.