الأخبار روايات المنشقين

“داعش” يواجه المنشقين بـ“قوائم الموت”

الأخبار روايات المنشقين آخر تحديث: 25th أكتوبر 2016 |

لم يجد تنظيم داعش الإرهابي سوى اللجوء إلى نشر ما أسماه “قوائم الموت” التي تستهدف قيادات التنظيم التي انشقت عنه فور بدء العمليات المشتركة بين الجيش العراقي وقوات البشمركة لتحرير الموصل.

ونشر التنظيم قوائم بها أسماء المنشقين والقيادات الهاربة، ووضع نسخ منها في مداخل مدينة الموصل الرئيسية، إضافة إلى تسليم شرطة التنظيم نسخة منها لإعدام كل من يتم العثور عليه.

ونقلت وسائل إعلام عراقية أن التنظيم قرر حظر خروج أي من قادته أو عناصره إلا بموجب وثيقة صادرة عن القطاعات الأمنية.

وأفادت بأن التنظيم وضع “قوائم الموت” على حواسيب عدد من عناصره الملثمة المنتشرة على بوابات الموصل.

وأعلن التنظيم عن قيامه بإعدام ثلاثة أشخاص من المنشقين تم اعتقالهم في أحد المداخل، وسبق أن أعدم التنظيم 58 شخصاً اتهمهم بمحاولة الانقلاب على التنظيم والتعاون مع قوات الأمن لتسليم الموصل لهم، حسب ما أفادت وكالة رويترز للأنباء قبل بدء العمليات العسكرية.

ومع زيادة الضربات الموجهة للتنظيم من قبل العمليات المشتركة، قالت وسائل إعلام عراقية إن التنظيم أصدر قراراً بمنع مغادرة أي من قياداته إلا بموجب وثيقة صادرة من إحدى قطاعات الأمن لتفادي محاولات الهروب الواسعة، خاصة من العرب والأجانب المنضمين للتنظيم.

وكان التنظيم أعدم من أسماه “قائد شرطة الانقلاب” الخاصة به.

وسير التنظيم سيارات تحمل مكبرات صوتية دعا أنصاره من خلالها إلى الانسحاب من الجانب الأيسر من الموصل، فيما قال شهود عيان لقناة “السومرية” العراقية إن الشخص الذي أذاع البيان عبر المكبرات الصوتية للسيارات المتجولة دعا أنصار التنظيم إلى مغادرة المدينة بسبب ما وصفه بـ”ظهور النفاق في أرض الخلافة”.

يذكر أن تنظيم “داعش” يسيطر على مدينة الموصل منذ منتصف عام 2014، وكان القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي أعلن في الساعات الأولى من صباح الاثنين انطلاق عمليات “قادمون يا نينوى” لتحرير مدينة الموصل من قبضة تنظيم “داعش”، فيما حققت القوات الأمنية تقدماً في أكثر من محور من عمليات تحرير المدينة.